الأخبار العالمية

تحطم طائرة وانشطارها لقسمين بإسطنبول

ارتفع إلى 120 عدد مصابي حادثة الطائرة التركية التي خرجت عن المدرج المخصص لها أثناء الهبوط في مطار صبيحة بمدينة إسطنبول التركية، مساء الأربعاء، مما أدى إلى انشطارها لنصفين.

وكان وزير النقل التركي، جاهد توران ، قال في تصريحات أولية بعيد الحادث إنه لم يسجل وقوع قتلى أو إصابات بين الركاب.

وأوضح الوزير أن الطائرة كانت تقل 177 راكبا إضافة إلى ستة هم أفراد الطاقم.

وفي وقت لاحق، قالت السلطات التركية إن 52 شخصا أصيبوا على متن الطائرة بينهم الطيار ومساعده مشيرة على أنه تم نقلهم إلى المستشفيات، على ما أوردت وكالة “أسوشيتد برس”، لكن حصيلة رسمية جديدة أوضحت أن 120 شخصا أصيبوا في الحادث.

وانشطر هيكل الطائرة التابعة لشركة “بيغاسوس” الخاصة إلى قسمين واشتعلت فيه النيران بعد خروج الطائرة عن المدرج في مطار صبيحة كوغشن الدولي على الضفة الاسيوية لاسطنبول، كما أظهرت مشاهد بثتها شبكة “سي إن إن تورك”.

وأشارت وسائل الإعلام التركية إلى عدد غير محدد من الجرحى، فيما نفى وزير النقل شهيد ترهان سقوط اي قتيل وفق ما نقل عنه التلفزيون الرسمي.

وكانت الطائرة آتية من أزمير في غرب تركيا ويرجح أنها خرجت عن المدرج بسبب الأمطار الغزيرة التي تهطل على إسطنبول.

وأظهرت المشاهد التي عرضتها وسائل الإعلام التركية أناسا يحيطون بالطائرة.

ونقلت وكالة أنباء الاناضول الحكومية أن عناصر الإطفاء أخمدوا الحريق الذي اندلع في الطائرة بعد الحادث.

وتم إغلاق المطار أمام الرحلات وتحويل كل الطائرات إلى مطار اسطنبول الدولي الواقع على الضفة الأوروبية للعاصمة الاقتصادية لتركيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق