الأخبار الرياضية

الملعب التونسي يفاجئ الصفاقسي بفوز تاريخي في عقر داره

حقق الملعب التونسي مفاجأة بالدوري التونسي، بتغلبه على النادي الصفاقسي على ملعب الأخير، (2-1)، اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة 11 من المسابقة.

وشهدت المباراة بداية قوية من جانب النادي الصفاقسي، لكن في الدقيقة 15 اضطر مدرب الصفاقسي فتحي جبال لإجراء تغيير بدخول حسام دقدوق، بدلا من المصاب المدافع نسيم هنيد.

وحاول الصفاقسي مباغتة حارس الملعب التونسي علي الجمل عن طريق كنجسلي إيدو في الدقيقة 20، لكن الأخير أضاع الفرصة، كما أهدر زميله الحبيب الوسلاتي فرصة ثانية.

أما الملعب التونسي فقد اعتمد على الهجمات المعاكسة، ونجح على إثر إحداها بالدقيقة 25 في افتتاح النتيجة (1-0)، حينما توغل أيمن الصفاقسي في مناطق فريق عاصمة الجنوب، قبل أن يوزع كرة غالطت الحارس أيمن دحمان بمساعدة زميله حسام دقدوق.

بعد قبول الهدف ارتبك دفاع فريق الصفاقسي، وكاد أن يكلفه ذلك الهدف الثاني في الدقيقة 27، لولا تألق الحارس أيمن دحمان، ونزل الفريق الأبيض والأسود بكل ثقله بحثا عن التعديل لكن التسرع من جهة إلى جانب تألق الحارس علي الجمل حرما إيدو والحبيب الوسلاتي من ذلك.

وفي الدقيقة 41 نجح فريق عاصمة الجنوب في انتزاع هدف التعادل بعدما مهّد وليد القروي الكرة لزميله كينجسلي إيدو، الذي وجه الكرة للشباك.

بعد فترة الاستراحة كثف النادي الصفاقسي هجومه أملا في أخذ الأسبقية، وأتيحت له عدة فرص، لكنه لم ينجح في ترجمتها لأهداف.

وفي الدقيقة 61 ارتكب حارس الصفاقسي أيمن دحمان هفوة فادحة وأهدى كرة لمبنزا الذي لم يفوت الفرصة ليسكن الكرة الشباك ويمنح الملعب التونسي التقدم (1-2).

وتجددت محاولات الصفاقسي للتعديل، وفي الدقيقة 80 سجل إيدو هدفا، لكن الحكم  أسامة رزق الله ألغاه بداعي التسلل.

وأتيحت فرصة ثمينة لعزمي غومة في الوقت البديل بالدقيقة 90+3، لكن حارس الملعب التونسي علي الجمل  تألق من جديد، وحرم الصفاقسي من التعديل، ليخرج فريق باردو منتصرا 2-1، ويخرج من صفاقس بانتصار لم يتحقق له منذ 14 سنة على ملعب الطيب المهيري.

ورفع الملعب التونسي رصيده إلى 18 نقطة في المركز الرابع، فيما تجمد رصيد الصفاقسي عند 21 نقطة في المركز الثاني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق