الأخبار الوطنية

عبير موسي تدعو لعدم التلاعب بالمحطة الانتخابية لسنة 2019

أكدت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ عبير موسي على أنّ الانتخابات التشريعية والرئاسية القادمة (سنة 2019) “محطة انتخابية مضبوطة لا يجب أن يقع التلاعب بها أو استغلال أية تجاذبات لتغيير تاريخها لصالح فئة معيّنة أو أطراف معيّنة” وذلك وفق ما صرحت به لوات على هامش سهرة رمضانية نظمها الحزب مساء أمس السبت بالمنستير.

وأضافت عبير موسي في ذات التصريح انه “لابد ّللجميع الالتزام بهذه الشرعية، ولا يجب الدخول في اللاشرعية، وأن يقع التغيير بناء على القوانين وبناء على معارضة مسؤولة وواعية وبدون إدخال الدولة في متاهات”، وفق قولها.

وبينت في كلمة لها خلال السهرة أنّ “التجاذبات الواقعة اليوم بشأن تغيير رئيس الحكومة أو إجراء تحوير جزئي او كلي في تركيبة الحكومة لا تعني الحزب الدستوري الحرّ، باعتبار أنّ المشكل في تونس ليس في تغيير الأشخاص المبني على تغيير المصالح والتوافقات، بل في تغيير المنظومة السياسية ونظام الحكم السياسي الحالي، الذي لا يضمن سلطة قرار وقوّة الدولة وسلطة المؤسسات ولا يسمح لتونس بالخروج من أزمتها الاقتصادية ولا الاجتماعية”، وفق تعبيرها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق