الأخبار الوطنية

وزارة الفلاحة توضح حول إستعمال “جيلاتين” الخنزير في الياغورت

أوضحت وزارة الفلاحة أنّ مادة الجيلاتين هي مستخلص حيواني يقع استعماله لأغراض تقنية كمخثر سواء في مؤسسات تصنيع المواد الغذائية أو في الاستعمال المنزلي في الطبخ أو لإعداد الحلويات حيث يتم ترويج هذه المادة في المساحات الكبرى وفي نقاط البيع بالتفصيل.

وبينت الوزارة أن استعمال مادة الجيلاتين لا يشكل أي خطر على صحة المستهلك وهي مادة يتم تسويقها في بلدان العالم منذ الثلاثينات من القرن الماضي، وفق بلاغ صادر عنها اليوم الاربعاء 6 جوان 2018.

كما وضّحت أن “توريد مادة الجيلاتين يخضع كمادة أولية إلى المراقبة الصحية البيطرية الحدودية طبقا للقانون عدد 24 لسنة 99 ووفقا للمعايير الصحية للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية، ويسمح بتوريد مادة الجيلاتين ذات أصل بقري للبلاد التونسية مصحوبة بشهادة صحية تثبت سلامة المنتوج ومطابقته للمواصفات العالمية”.

واشارت إلى أن “مؤسسات إنتاج وتحويل وتعليب المواد الغذائية ذات أصل حيواني تخضع إلى المصادقة الصحية البيطرية وتتولى المصالح البيطرية القيام بمعاينة ومراقبة دورية للتثبت من سلامة وجودة مكونات المنتوج”.

وأفادت الوزارة أنه وعلى إثر ما راج، حول استعمال مادة الجيلاتين مستخلصةً من لحم الخنزير في الياغورت، بأنه تم تشديد المراقبة على هذه المؤسسات والتركيز خاصة على مكونات المنتوج وتبين أنه لا يتم استعمال مادة الجيلاتين المستخلصة من لحم الخنزير في الياغورت وأنه يقتصر استعمال الجيلاتين من أصل بقري في بعض المستحضرات اللبنية ذات التركيبة الرغوية “texture mousseuse” والتي يتم التنصيص عليها في تأشيرة المنتوج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق