الأخبار الوطنية

نقابة الصحفيين تدعو لسعد اليعقوبي إلى الاعتذار

دعت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين الجامعة العامة للتعليم الثانوي بالاتحاد العام التونسي للشغل إلى التراجع علنا عن تصريحات كاتبها العام لسعد اليعقوبي تجاه الصحفيين نهاية الأسبوع الماضي وتقديم اعتذار رسمي لهم.

وعبرت عن استيائها من نعته الصحفيين في كلمة ألقاها بـ “معرّة الصحفيين في العالم” وتبنيه لشعار “إعلام العار” الذي استهدف قطاع الإعلام لسنوات من قبل أعداء حريّة الصحافة، حسب نصّ البلاغ.

واعتبرت أنّ اليعقوبي جرّم عمل الصحفيين في مواكبتهم لتطورات الأزمة القائمة بين الجامعة العامة للتعليم الثانوي ووزارة التربية، مشيرة إلى أنّ كلامه اتخذ منحى تحريضيا “الأمر الذي يعتبر ضربا لحرية الصحافة وتهديدا لحرية الرأي والتعبير”.

وشدّدت نقابة الصحفيين على رفضها لما اعتبرته خطابا تحريضيا وتهديدا صادر عن الكاتب العام جامعة التعليم الثانوي بالاتحاد العام التونسي للشغل لسعد اليعقوبي الذي يعتبر شخصية اعتبارية لها نفوذ معنوي على منظوريها ما يمكن أن يمهد لأعمال عنف تمثل خطورة على الصحفيين في تغطية تطورات ملف الأزمة القائمة بين الجامعة العامة للتعليم الثانوي ووزارة التربية

كما أوصت النقابة في بلاغها عموم الصحفيين بعدم رد الفعل إزاء هذه التصريحات والالتزام بالخط المهني والتوازن في معالجة الأزمة القائمة بين الجامعة العامة للتعليم الثانوي والحكومة والتعاطي المهني مع تطورات الأحداث في الملف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق