الأخبار الوطنية

مسؤول في اتحاد الفلاحة يكشف أسباب التهديد بإيقاف تجميع وتوزيع الحليب

أوضح منور الصغايري المدير المكلف بالإنتاج ألفلاحي في اتحاد الفلاحة، أن التهديد بإيقاف إنتاج وتصنيع وتجميع الحليب بداية من 30 أفريل، يأتي على خلفية تعرض المنتجين لخسارة تواصلت أكثر من سنة.

حيث بين أن كلفة إنتاج الحليب عرفت زيادة تتراوح بين 20 و30%.                               

كما أضاف أن جزء كبير من الموارد العلفية يتم توريده من الخارج  بالعملة الصعبة والدينار التونسي يفقد 20% من قيمته وارتفاع كلفة اليد العاملة والمحروقات والمواد البيطرية التي شهدت زيادة تتراوح بين 33 و47%.

وأشار المسؤول في الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، إلى أن كلفة إنتاج لتر من الحليب تبلغ 960 مي والفلاح يتحصل فقط على 766 مي لذلك فإن الفلاح أصبح يسجل خسارة ولم يعد قادرا على تحملها.

وشدد على أن المنتجين يطالبون بالزيادة في سعر الحليب بـ200 مي وذلك حفاظا على السلم الاجتماعي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق