‫الرئيسية‬ الأخبار الوطنية الشّاهد إثر التّصويت على قانون الماليّة 2017: هذا روح القانون وهذه رسائله الثلاث
الأخبار الوطنية - 10 ديسمبر، 2016

الشّاهد إثر التّصويت على قانون الماليّة 2017: هذا روح القانون وهذه رسائله الثلاث

– “تعافي الماليّة العموميّة”، “العدالة الجبائيّة” و”تحسين قدرة الطبقات الضعيفة والمتوسطة”، رسائل ثلاث لروح قانون الماليّة.

حزمة من الإجراءات الجريئة والشجاعة، تشمل بالخصوص “السكن الاجتماعي” و”عقد الكرامة للتشغيل”.

الحكومة ماضية قدما في الإصلاحات عبر التوافق والحوار، وقريبا اصلاحات تشمل الصناديق الاجتماعيّة والمؤسسات العموميّة.

قال رئيس الحكومة يوسف الشّاهد في كلمة ألقاها أمام أعضاء مجلس نواب الشعب بعد التصويت على قانون الماليّة لسنة 2017، أنّه مرّة أخرى بالحوار والحكمة نهتدي إلى التوافق ونستطيع التقدّم بتونس، وأنّ القانون الذي تمّ التصويت عليه اليوم حافظ على روح القانون الذي تقدّمت به الحكومة برسائله الثلاث، ممثلة في بداية “تعافي الماليّة العموميّة”، بداية “العدالة الجبائيّة” بوضع “السرّ البنكي”، ووضع “معرّف جبائي” لكلّ المهن الحرّة، ومراجعة الجدول الضريبي” والذي لم يحصل منذ سنة 1989، وكذلك تحسين قدرة الطبقات الضعيفة والوسطى، وذلك بعدم المساس بأسعار المواد الأساسيّة وبتخفيض قيمة الأداءات على القيمة المضافة سواء في ما يتعلّق يـ “الكرّاس الدّراسي” أو «النّقل” أو غيرها.

ولفت يوسف الشاهد النظر إلى حزمة الإجراءات الجريئة والشجاعة التي أقرّتها الحكومة صلب قانون الماليّة لسنة 2017 لا سيما المتعلّقة منها بالسّكن الاجتماعي، إلى جانب برنامج “عقد الكرامة” الذي سيمكّن من استيعاب نسبة هامة من طالبي التشغيل وبرواتب محترمة ولفترات مقبولة تنتهي بإدماجهم النهائي في سوق الشغل.

وبالنسبة للمهن الحرّة، أوضح رئيس الحكومة أنّ الحكومة ليست لها أيّة عداوة مع المهن الحرّة ولا مع أيّ طرف باعتبار أنّ الجميع هم تونسيّون، وأنّ الهدف كان توسيع قاعدة الأداء ليشمل كلّ المعنيين به، مع الحرص على تحسين آليات الاستخلاص وذلك عبر المعرّف الجبائي وأنّ الدولة لديها اليوم الآليات الممكنة للقيام بمسؤولياتها، مؤكّدا أنّ التوافق والحوار هو مبدأ الحكومة لإنجاز أعمالها.

وأكّد الشّاهد أنّ حكومة الوحدة الوطنيّة ماضية قدما في الإصلاحات عبر توخّي منهجي التوافق والحوار وأن ذلك من المبادئ التي تعهدت بها الحكومة لإنجاز أعمالها، لافتا إلى باعتبار أنّ الجميع تونسيّون، مشيرا إلى أنّ الحكومة، في المستقبل القريب، في إنجاز جملة من الإصلاحات الكبرى على مستوى الصناديق الاجتماعية والمؤسسات العموميّة والوقوف على وضعياتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

صحف إسبانيا تنعى سقوط الريال وبرشلونة

سلطت الصحف الإسبانية الصادرة صباح اليوم الأحد، الضوء على خسارة القطبين ريال مدريد وبرشلونة…